الرئيسية / آراء وتصريحات / أول تعليق للصحفية المهددة بالاغتصاب من رئيس قناة بماسبيرو

أول تعليق للصحفية المهددة بالاغتصاب من رئيس قناة بماسبيرو

قالت الصحفية حمدية عبد الغني، صاحبة واقعة تهديد رئيس قناة بماسبيرو باغتصابها: إنها تعرضت قبل ذلك للعديد من التهديدات من قبل جماعة الإخوان وغيرهم ممن قامت بكشففسادهم داخل ماسبيرو، مشيرة إلى أنها لأول مرة يتم تهديدها بالاغتصاب.

وأضافت للإعلامي جابر القرموطي خلال مداخلتها مع برنامج «مانشيت»، المذاع على قناة النهار، أن رئيس قناة العائلة صاحب تسريب التهديد بالاغتصاب، معروف بانتمائه لجماعة الإخوان، مشيرة إلى أنها تكتب عن تجاوزاته منذ عام 2013 إضافة إلى تجاهله إظهار أي إنجازات للدولة والرئيس السيسي.

وتابعت: “من ضمن تجاوزات رئيس القناة أنه أعاد معد بالقناة متهم بتزوير توقيع وختم النسر، وتم القبض عليه، وخرج بكفالة 30 ألف جنيه، للعمل ومنحه كل مستحقاته المالية، ولم يكتف بذلك بل حارب الإعلامية رشا جوهر مدير عام المرأة بالقناة، لأنها هي من اكتشف واقعة التزوير للمعد”.

وعن شعورها عندما سمعت التسريب الصوتي قالت: “إحساس صعب وأنا صحفية مهمتيكشف الفساد لكن التهديد ميوصلش لدرجة الاغتصاب”، لافتة إلى أن الواقعة حدثت منذ 4 أيام، وأن بعض صديقاتها بالمبنى قمن بإبلاغها بما قاله رئيس القناة.

كان حسين زين، رئيس الهيئة الوطنية للإعلام أصدر أمس قرارا بإيقاف مختار أحمد رئيس قناة العائلة بقطاع القنوات المتخصصة عن العمل لحين الانتهاء من التحقيقات، بعد إذاعة تسجيل صوتي له، يتلفظ خلاله بألفاظ نابية، ومهددا خلاله صحفية بالاغتصاب.

شاهد أيضاً

الوحوش البشرية ومنظمات حقوق الانسان في اليمن

كتب : خالد الحالمي عندما نسمع بمنظمات حقوق الانسان ودعاة الانسانية والمدافعين عن حقوق الانسان ...